منتديات درر بانياس الساحل

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أهلاً و سهلاً بكم في منتداكم الطيب و الكريم أرجو من من الله أن يعجبكم
منتديات درر بانياس الساحل

منتدى عام


  السلام عليكم
لقد تم نقل الأعضاء إلى المنتدى الجديد

www.baniass-drr.com

 مع بقاء الأسماء نفسها

 و بالنسبة لكلمة المرور بعثت لكم رسالة خاصة لكل عضو على حدا مبينناً فيها كلمة المرور

 و إذا نسي العضو كلمة المرور في المنتدى القديم

 يراسلني على المنتديات الأخرى و خصوصاً منتدى بانياس الساحل




    مع الله.....

    شاطر
    avatar
    ابو حفص
    الجدد
    الجدد

    الجوزاء عدد المساهمات : 9
    العمر : 23

    مع الله.....

    مُساهمة من طرف ابو حفص في الإثنين أغسطس 08, 2011 10:29 pm

    وجدت الشهرة لاتفيد إلا أسمي, ولكن أسمي ليس مني ولا هو (أنا) فأحببت أن أجد الأُنس بالحب وأن أنجو به من وحدتي , فلم أجد الحب إلا اسماً لغير شيء ليس له في الدنيا وجود ,
    صرت أكره أن ألتقي بالناس , وأنفر من المجتمعات , لأني لم أجد في كل ذلك إلا إجتماعاً مُزيفاً , يتعانق الحبيبان ولو كشف لك عن نفسيهما لرأيت بينهما مثل مابين الأزل والأبد ,
    ويتناجى الصديقان ويتبادلان عبارات الود والإخاء , ولو ظهر لك باطنهما لرأيت كُلاً منهما يلعن الآخر , وترى الجمعية الوطنية أو الحزب الشعبي أو الوزارات فلا تسمع إلا خُطباً في التضحية والإخلاص ,
    ولا ترى إلا إجتماعاً وإتفاقاً بين الأعضاء ولو دخلت في قلوبهم لما وجدت إلا الإخلاص للذات وحب النفس , وتضحية كل شيء في سبيل منفعة شخصية !

    وجدتني غريباً بين الناس ,
    فتركت الناس وانصرفت إلى نفسي أكشف عالمها , وأجوب فيافيها , وأقطع بحارها , وأدرس نواميسها , وجعلت من أفكاري وعواطفي أصدقاء وأعداء , وعشت بحب الأصدقاء وحرب الأعداء ...


    إن مَن حاول معرفة نفسه عُرضت له عَقبات كأداء , ومشقات جسام , فإن صبر عليها بلغ الغاية ,
    وما الغاية التي تطمئن معها النفس إلى الوحدة وتأنس بالحياة , وتُدرك اللذة الكُبرى , ما الغاية إلا معرفة الله ؟

    وسيظل الناس تحت أثقال العزلة المُخيفة حتى يتصلوا بالله ويُفكروا دائماً أنه معهم , وأنه يراهم ويسمعهم , هُنالك تصير الآلام في الله لذة , والجوع في الله شبعاً , والمرض صحة , والموت هو الحياة السرمدية الخالدة ..
    هناك لا يبالي الإنسان ألاّ يكون معه أحد , لأنه يكون مع الله جل في علاه .


    إن الله - جلّت ودقتْ حكمته - لم يجعل السعادة في مال ولا نسب ولا مُتعة , ولكنه جعلها صلة خفية بين الأشياء وصاحبها , فلا تأخذوا الأمور على ظواهرها ,
    فإن المريض الزّمِن لو حمل من الألم ما تظنه أنت حامله ما عاش , والغني لو نال من اللذة ما تحسب أنه نائله ما وسعته الدنيا ولكن العادة تبطل اللذة والألم , وتهوّن السجن على السجين , والحرب على المحارب , وتجعل الخليفة الذي كان في قصره عشرة آلاف غادة من جميلات الأرض حُشرن إليه حشراً مثل الذي في بيته امرأة واحدة !
    إنما اللذة التي لا تفنى ولا تنقص لذة القلب , لذة المُتأمل , لذة الساجد في هدأة الليل , والمناجي ربه في الأسحار ..
    ومن هنا قال بعض من ذاق تلك اللذة : (( لو ذاق الملوك ما نحن فيه لقاتلونا عليه بالسيوف )) .. إي والله وبالمدافع والرشاشات !

    فهل جربت لذة السعادة بالسجود في هدأة ثلث الليل حينما ينزل ربنا تبارك وتعالى إلى سماء الدنيا نزولاً يليق بجلاله , ويقول (( من يدعوني فأستجيب له , من يسألني فأعطيه ومن يستغفرني فأغفر له )) !
    avatar
    شهاب الروح
    الإدارة
    الإدارة

    الاسد عدد المساهمات : 282
    العمر : 42
    الموقع : في رحمة الله
    العمل/الترفيه : مدرس رياضيات

    رد: مع الله.....

    مُساهمة من طرف شهاب الروح في الإثنين أغسطس 08, 2011 10:53 pm



    مع الله

    عنوان عندما يقرأه الشخص لوحده يحس بسكون في قلبه


    جزاك الله كل خير الأخ أبا حفص على هذا الموضوع القيم


    و كما قال المنشد العزاوي في مطلع أنشودته الرائعة


    مع الله



    مع الله في القلب لما انكسر ... مع الله في الدمع لما انهمر
    مع الله في التوب رغم الهوى ... مع الله في الذنب لما استتر
    مع الله في الروح فوق السما ... مع الله في الجسم لما عـثر



    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يناير 19, 2019 1:38 am